سيرسكي يعلن عن الانتقال إلى الدفاع ثم يتراجع عن تصريحه

أخبار العالم

سيرسكي يعلن عن الانتقال إلى الدفاع ثم يتراجع عن تصريحه
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/x1n7

أعلن قائد القوات الأوكرانية ألكسندر سيرسكي عن الانتقال إلى الدفاع المناور والموضعي بسبب الوضع الصعب في منطقة القتال، لكنه قام بعد ذلك بتغيير نص التصريح على قناته في تيلغرام.

وكتب الجنرال سيرسكي: "الوضع معقد في العديد من الاتجاهات الميدانية، ويتطلب مراقبة مستمرة... قمنا بتحليل الوضع الحالي بالتفصيل وناقشنا الخطوات اللازمة، ولا سيما استخدام إمكانات المناورة والدفاع الموضعي".

لكن بعد مرور بعض الوقت، قام قائد القوات الأوكرانية بتغيير النص وشطب الكلمات المتعلقة بالدفاع المناورة والتموضع. وفي النص المنقح الجديد وصف سيرسكي، حماية القوات من الطائرات بدون طيار ومن الهجمات بالقنابل الجوية الموجهة وكذلك تعزيز قطاعات معينة من الجبهة، بالخطوة البالغة الأهمية.

من جانبه، أكد وزير الدفاع الأوكراني رستم عمروف، أن السلطات الأوكرانية وضعت خطة عسكرية للعام الحالي، لكنه لم يقدم أي تفاصيل محددة.

وقال الوزير: "يقول الجميع إن نتائجنا تتحدث بشكل أفضل عن أفعالنا. نحن نبذل كل ما هو ممكن ومستحيل لتحقيق اختراق - خطة 2024 موجودة بالفعل. نحن لا نتحدث عنها علنا. إنها خطة قوية وضخمة، وهي ليس فقط تمنح الأمل بل وستعطي النتائج في عام 2024. لذلك، نحن نعمل مع جميع مكونات قوات الأمن والدفاع لتحقيق الهدف".

وأشار عمروف كذلك إلى أن وزارة الدفاع الأوكرانية، تقوم مع المؤسسات الأخرى، بتنسيق بناء التحصينات.

يوم أمس أعلن فلاديمير زيلينسكي، في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز، أن أوكرانيا تعد العدة لتنفيذ هجوم مضاد جديد، ووعد بـ "مفاجآت" لروسيا.

من جانبها، كتبت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، نقلا عن إحاطات إعلامية بمشاركة القائد الأعلى لقوات الناتو في أوروبا، كافولي، أن أوكرانيا، في أفضل حالاتها، ستكون قادرة على القيام بمحاولة جديدة لـ هجوم مضاد ليس قبل عام 2025.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا