باحث مصري يكشف بالأرقام حجم انحسار مياه بحيرة سد النهضة

أخبار العالم العربي

باحث مصري يكشف بالأرقام حجم انحسار مياه بحيرة سد النهضة
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/xe7c

كشف الباحث المصري المتخصص في الشأن الإفريقي هاني إبراهيم عن انحسار المياه في بحيرة سد النهضة، مؤكدا أن كمية المياه المفقودة 3 مليارات متر مكعب في المتوسط خلال 65 يوما.

واستعان هاني إبراهيم في دراسته بشأن الانحسار في بحيرة سد النهضة، بصور الأقمار الصناعية في الفترة من 13 فبراير إلى 18 أبريل، مؤكدا أن "بحيرة السد الإثيوبي فقدت 3 مليارات متر مكعب في المتوسط خلال 65 يوما".

وقال هاني إبراهيم: "ماذا لو كانت خسارة المياه في السد الإثيوبي تفوق الأرقام التي ذكرتها الدراسات التي تناولت أمر السد؟ "خلال السنوات الماضية كانت جميع الدراسات التي تتناول فواقد السد الإثيوبي ترتكز فقط على معدلات التبخر وبعضها تراوح بين 1.8 و3 مليار متر مكعب وتجاهلت أو لم تكن لديها القدرة على تقدير جميع فواقد بحيرة السد الإثيوبي في جميع الظروف المطرية، لكثرة الروافد التي تغذي مجرى النيل الأزرق على طول مجراه ولغياب محطات الرصد أو لعدم تعاون إثيوبيا في نشر تلك البيانات بخلاف الفواقد الأخرى من التسرب وتشبع التربة بالمياه خلال عمليات الملء والتشغيل".

وأضاف هاني إبراهيم: "رغم غياب تلك البيانات الإثيوبية إلا أنه من الممكن تقدير حجم تلك الفواقد خلال مدة زمنية تنعدم فيها الأمطار، خلال الفترة من 13 فبراير إلى 18 أبريل 2024، اختيار تلك المدة الزمنية بسبب توقف عمل ممرين للاستخدامات بالسد الإثيوبي في نهاية يناير وأصبح المنفذ الوحيد في تمرير المياه يعتمد على التوربينين المنخفضين، ومن خلال تحديد قدرة تلك التوربينات يمكن الاعتماد على حجم ما تم تمريره وحجم ما فقدته البحيرة".

وأوضح إبراهيم في دراسته عن فواقد بحيرة سد النهضة، قائلا: "صور الأقمار الصناعية خلال تلك الفترة لا تواجهها عوائق مثل انتشار كثيف للسحب وبناء عليه يمكن المقارنة بمزيد من الدقة، حجم البحيرة في 13 فبراير 2024 يعادل منسوب 617 مترا حوالي 39.3 مليار متر مكعب، حجم البحيرة في 18 أبريل 2024 يعادل منسوب أقل من منسوب 615 مترا، الذي يعادل 37 مليار متر مكعب التقدير أنه 36.5 مليار متر مكعب".

كما أكد: "أن بحيرة السد الإثيوبي فقدت خلال تلك الفترة 2.8 مليار متر مكعب في المتوسط خلال 65 يوما، ولكن هل المناسيب صحيحة؟ بمراجعة موقف البحيرة يوم 22 أغسطس قبل اكتمال الملء بحوالي 20 يوما يتضح أن منسوب 18 أبريل قريب جدا من منسوب 22 أغسطس، وهذا يعني أن الوصول إلى منسوب 620 مترا بسعة 42 مليار متر مكعب من منسوب يوم 22 أغسطس، الغير معلوم حتى الآن، استغرق 20 يوما".

وأشار إبراهيم إلى أنه "بمراجعة تقديرات سقوط الأمطار في تلك الفترة وحجم التدفق اليومي عند موقع السد يتضح أنه كان في حدود 400 مليون متر مكعب يوميا وكان يتم تمرير كميات قد تصل إلى 150 مليون في حالات نادرة وقد تنخفض إلى 30 مليون في اليوم الواحد، أي أن متوسط حجز المياه يوميا متوسط 250 إلى 300 مليون متر مكعب، كان معدل الأمطار أقل من المتوسط، أي خلال 20 يوما تم حجز 5.5 مليار متر مكعب".

المصدر: RT + وسائل إعلام مصرية

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين من الصين: لا خطط حاليا لتحرير خاركوف